الأربعاء , نوفمبر 22 2017
الرئيسية / سيدتي / خطوبه وزواج / كيف تتعاملين مع الزوج الصامت

كيف تتعاملين مع الزوج الصامت

خلق الله الرجل والمرأة مختلفان ليس فقط بالشكل والمظهر بل بطبيعة مختلفة تماماً، وعلى كليهما إدراك هذا الاختلاف وتقبله لتفادي حدوث المشاكل الناجمة عن هذا الاختلاف، فالمرأة مثلاً تتغلب لديها العاطفة وتطالب بها دائماً بينما يتغلب حكم العقل والمنطق لدى الرجل بشكل أكبر، كما تميل المرأة إلى الكلام والتعبير اللفظي عما تشعر وتختلف طريقة التعبير لدى الرجل، وقد نسمع شكوى الكثيرات من الزوجات من صمت أزواجهن وقلة كلامهم خاصةً داخل المنزل.

 ولعل لهذه المشكلة أسباب كثيرة، لابد أن تعرفيها حتى تقومي بحلها، وربما يتعلق بعضها بك والبعض الآخر بطبيعة الرجل نفسه  .

وفى هذا السياق يقدم  الخبراء لك مجموعة الأسباب المتعلقة بك والتي تدفع الرجل إلى الصمت: -لابد أن تعلمي أن الرجل يلجأ إلى الصمت إذا كان يواجه مشكلة ما أو ظروف صعبة، أو إذا كان متعباً ومرهقاً في عمله.

– يصمت الرجل عندما يتعرض لنقد لاذع أو استهزاء من قبل زوجته، أو مقاطعة بشكل دائم، أو استخفاف بطرحه أو باقتراحاته. عندما يشعر الزوج أن زوجته لديها حكم مسبق على كلامه وتبدأ باللوم، أو عندما تشعره بأنها صاحبة خبرة أكبر في الموضوع الذي يتحدث عنه وتبدأ بتصحيح معلوماته وتبدي عدم اهتمام لما يقول. كما أن هناك أسباب تتعلق بطبيعة الرجل نفسه: الرجل كائن لا يجيد التعبير اللفظي والكلام عما يدور في داخله، بعكس المرأة التي أثبتت الدراسات الحديثة أن لديها قدرات أعلى من حيث امتلاك مهارات لغوية والتعبير عما في داخلها بشكل أكبر وأوضح.

– يعتبر الرجل بحسب طبيعته أن الكلام يتناقض مع العمل، فيرى بحسب تكوينه النفسي والاجتماعي أن الرجل الحقيقي يفعل أكثر مما يتكلم لذلك فهو لا يعير اهتمام كبير للكلام.

– إن اختلاف طبيعة المرأة عن الرجل يجعلها تميل إلى التفاصيل، الأمر الذي يتعارض مع نمط تفكير الرجل.

هذه الأسباب وغيرها قد تدفع المرأة للشعور بأن الرجل لا يشعر أو يهتم بها فهو لا يعبر لها بالكلام عن حبه وامتنانه.

وينصح الخبراء الزوجة  فى تعاملها مع زوجها  الصامت بالاتى :

– في البداية لابد أن تعلمي سيدتي أن للرجل طبيعة وطريقة تفكير مختلفة تماماً عنك، وتحاولي تقبلها والتكيف معها، فهو لا يستطيع فعل أمرين أو التفكير في شيئين مختلفين في الوقت نفسه، فلا تكلميه وهو مشغول فلن يسمعك أبداً.

– حاولي مشاركته في مشكلاتك، وطلب رأيه في بعض الأمور التي تخصك ولكن احرصي ألا تغرقيه كثيراً في مشاكلك حتى لا يضجر منك، وبذلك سيشعر بأهميته ومكانته الكبيرة في حياتك، وكوني حذرة دائماً في اختيار الوقت المناسب لتحدثيه.

– شجعي زوجك على إخراج ما بداخله، وعبري له دائماً عن امتنانك وحبك لكل كلمة يقولها لك، واحذري أن تقابلي صمت زوجك بالصمت حتى لا يتحول منزلكما إلى منزل صامت وتنقطع أواصر التواصل بينكما. قومي بالتحدث معه بالأمور التي تثير اهتمامه، ابحثي عن هواياته و تابعيها لتستطيعي التحدث معه في الأمور التي يحبها، وبذلك يمكنك خلق شيء مشترك بينكما لتشجعيه على الحديث معك.

– توقفي عن محاولة تغييره وإجباره على التعبير لك بالكلام، وتكرار كلمة كلمني لأن هذا الأسلوب المباشر سينعكس سلباً عليه وعليك وسيبعد زوجك عنك بشكل أكبر، تصرفي بذكاء وحكمة وصبر حتى تحصلي على ماتريدين. احرصي على انتقاء مواضيع وأحاديث شيقة ولطيفة وكوني مرحة، يمكنك طرح ما يثير فضوله واهتمامه حتى يشعر أن الكلام معك شيق وممتع ومريح. اقبلي كل ما يعبر به الرجل وبالطريقة التي يراها مناسبة، فبعض الأزواج يعبر بالهدايا والبعض الآخر بالعلاقة الجنسية، وبعضهم يقوم بإجراء إصلاحات أو تغييرات في المنزل، تأكدي أن كل هذه الطرق ما هي إلا وسيلة ليعبر لك عن حبه فلا ترفضيها.

شاهد أيضاً

براونيز بقطع الشوكولاتة

فاجئي أسرتكِ بطبق شهي من الحلوى، واصنعي لهم البراونيز بقطع الشوكولاتة، وشاركينا تجربتكِ. المقادير: ¼ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *