الخميس , نوفمبر 15 2018
الرئيسية / أخبار / ناشطون عن دية خاشقجي: وقاحة سعودية ومحاولة لشراء الذمم

ناشطون عن دية خاشقجي: وقاحة سعودية ومحاولة لشراء الذمم

أثار عرض السلطات السعودية استعدادها لدفع الدية لعائلة الصحفي السعودي الذي تم اغتياله في قنصلية بلاده بإسطنبول “جمال خاشقجي” بما فيهم خطيبته التركية “خديجة جنكيز”، غضب واستياء الكثيرين على صفحات التواصل الاجتماعي، واعتبروه وقاحة سعودية ومحاولة فاشلة لرشوة النظام التركي.

وفيما اعتبر البعض العرض السعودي بمثابة رشوة لإسكات أولياء دم “خاشقجي” وخطيبته التركية والالتفاف على القضية، تعجب آخرون من مجرد عرض فكرة الدية، فـ”خاشقجي” لم يقتل خطأ بل كانت عملية قتل مدبرة لا يجوز فيها عرض الدية، إنما العين بالعين.

وعلقت الإعلامية السعودية المقيمة في فرنسا، وتعمل في إذاعة “مونت كارلو” الدولية “إيمان محمود”، على العرض السعودي قائلة: “لم يقبلها ثمنا في حياته فهل سيقبلها تعويضاً عن مماته؟! آخر كلماته أن الحرية لا ثمن لها، فكيف سيصبح لها دية؟!”.

 

واعتبر السياسي والأكاديمي الفلسطيني المقيم بلندن “عزام التميمي” الذي كان من أصدقاء “خاشقجي” المقربين الدية السعودية “رشوة وشراء ذمم”، معللا ذلك بكون “قتل جمال خاشقجي لم يكن خطأ بل جريمة ضد الإنسانية مع سبق الإصرار والترصد”.

 

وعلى النسق ذاته، قال المستشار “محمد القحطاني” إن “أولياء دم خاشقجي هي الأمة، وهي التي تأخذ عوض دم خاشقجي بما ينفعها، ويرفع الأذى عنها”.

 

واتفق عدد كبير من المغردين على أن الدية التي يقبلونها وتقبلها الأمة هي رأس “محمد بن سلمان”، على حد قولهم.

 

 

 

 

 

شاهد أيضاً

عباس يتوعد بإجراءات شديدة ضد قطاع غزة

توعد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بأن الأيام القادمة ستكون هناك إجراءات شديدة، في إشارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *