الجمعة , أكتوبر 19 2018
الرئيسية / أخبار / إنفوجراف| “جورج سميت”.. أسرار خطيرة عن علاقة الفائز بنوبل في الكيمياء بـ”إسرائيل”

إنفوجراف| “جورج سميت”.. أسرار خطيرة عن علاقة الفائز بنوبل في الكيمياء بـ”إسرائيل”

رغم فوزه بجائزة نوبل للكيمياء لعام 2018، فإن العالم الأمريكي البروفيسور جورج سميث، كان دائما موضع هجوم من جانب الصحف الصهيونية؛ لأنه يُفضّل أن يعرف نفسه بأنه مناهض للصهيونية، وداعم للقضية الفلسطينية ولحركات مقاطعة إسرائيل.

ففي سيرته الذاتية المسجلة على موقع “mondoweiss” المناهض للصهيونية؛ حيث ينشر “سميث” مقالاته خلال السنوات الست الماضية، لا يتطرق الرجل إلى إنجازاته كعالم كيمياء، بل يشير في المقام الأول إلى أنه “داعم لحركة العدالة في فلسطين والتي (تأسست داخل جامعة ميسوري الأمريكية)”.

ويعرف نفسه بأنه “ناشط في حركة الصوت اليهودي من أجل السلام (وهي منظمة أمريكية تركز على الصراع الإسرائيلي الفلسطيني)”، وهي تعريفات تعبر عن توجهاته ووجهات نظره في ما يتعلق بالقضية الفلسطينية، حيث استطاع خلال السنوات القليلة الماضية أن ينشط حركات مقاطعة إسرائيل ويعيد تفاعلها، وفق مراقبين.

ووفق الموقع ذاته، يقول “سميث” (77 عاما) في تقديمه لنفسه: “أنا رجل غير ديني، أو يهودي المولد، لكن زوجتي يهودية، وأبنائي تمت عمادتهم تبعا للديانة اليهودية، أنا شديد الانخراط بالسياسة والثقافة اليهودية، وفي تحقيق العدالة بفلسطين”.

والأربعاء الماضي03 أكتوبر 2018م، أعلنت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم، منح الأمريكية فرانسيس أرنولد، من معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا، نصف جائزة نوبل للكيمياء لعام 2018.

فيما تم منح النصف الآخر بشكل مشترك لسميث، من جامعة ميسوري، والبريطاني غريغوري وينتر، من مختبر علم الأحياء بكامبريدج، وذلك لتطويرهم “أنزيمات وأجساما مضادة قادت لإنتاج وقود حيوي وأدوية علاجية”.

شاهد أيضاً

فصل من كتاب فضائح السيسي وفساد العسكر.. هل مصر بلد فقير؟

نشر الدكتور عبد الخالق فاروق، الخبير الاقتصادي، كتابه في الرد على قائد الانقلاب العسكري عبد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *