الجمعة , نوفمبر 16 2018
الرئيسية / أخبار / اكتشاف أثري جديد يؤكد وجود مجتمعات مستقرة فى أرض الدلتا منذ آلاف السنين

اكتشاف أثري جديد يؤكد وجود مجتمعات مستقرة فى أرض الدلتا منذ آلاف السنين

أعلنت وزارة الآثار، اليوم الأحد، اكتشاف البعثة الفرنسية لإحدى أقدم القرى المعروفة حتى الآن في منطقة الدلتا، والتي ترجع إلى العصر الحجري الحديث (4200-2900 ق.م)”.

البيان الذى شرته وزارة الآثار اليوم ذكر أن البعثة برئاسة فردريك جيو، توصلت إلى هذا الأمر “أثناء أعمال التنقيب الأثري بمنطقة تل السمارة بمحافظة الدقهلية”

ومن ضمن الاكتشافات التي أعلنتها البعثة كان اكتشاف العديد من صوامع التخزين التى احتوت على كمية وفيرة من العظام الحيوانية والبقايا النباتية، وتوصلت إلي الفخار والأدوات الحجرية والتي تأكد علي وجود مجتمعات مستقرة فى أرض الدلتا الرطبة منذ الألف الخامسة قبل الميلاد

شاهد أيضاً

عباس يتوعد بإجراءات شديدة ضد قطاع غزة

توعد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بأن الأيام القادمة ستكون هناك إجراءات شديدة، في إشارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *