السبت , أكتوبر 20 2018
الرئيسية / أخبار / حفريات “إسرائيلية” أسفل المتحف الإسلامي بالأقصى

حفريات “إسرائيلية” أسفل المتحف الإسلامي بالأقصى

كشفت دائرة أوقاف القدس وشؤون الـمسجد الأقصى الـمبارك، اليوم الاثنين، عن حفريات للاحتلال “الإسرائيلي” أسفل المتحف الإسلامي في المسجد الأقصى.

ووفق بيان لدائرة الأوقاف؛ فإن معلومات خطيرة جدا تواردت إليها من مختصين، عن حفريات للاحتلال أسفل القسم الشمالي من منطقة الـمتحف الإسلامي الواقعة في الجزء الغربي من الـمسجد الأقصى الـمبارك قرب باب الـمغاربة.

ورأت في ذلك دليلا على نشاطات سرية وجهود (إسرائيلية) لربط الأنفاق الـمتعددة أسفل محيط الـمسجد الأقصى الـمبارك، خاصة في منطقة القصور الأموية أسفل مبنى الـمتحف الإسلامي.

وأشارت إلى أن شرطة الاحتلال تصور الـمكان بشكل يومي، مؤكدة ملاحظة وجود حفريات في الطبقات التاريخية والفراغات التي في أسفل محيطه، وكذلك اختفاء الـمياه التي وضعت في أماكن مختلفة في حديقة الـمتحف لفحص إذا ما كان هناك احتمال تجمعها أو تسريبها وتغلغلها إلى العمق.

وطالب مدير عام الأوقاف، عزام الخطيب، مؤسسة اليونسكو بالتدخل بإرسال بعثة رسمية للكشف على هذا الـموقع وغيره من الـمواقع التي تجري فيها الحفريات في محيط الـمسجد الأقصى الـمبارك.

كما طالب أيضا من الشرطة “الإسرائيلية” السماح للجنة خاصة تعينها الحكومة الأردنية للدخول إلى هذه الـمواقع لـمعرفة ما يجري فيها من حفريات قد تضر بالـمسجد الأقصى الـمبارك، وأن تعمل هذه اللجنة بحريّة تامّة دون تقييدات من الشرطة في تحركها.

شاهد أيضاً

فصل من كتاب فضائح السيسي وفساد العسكر.. هل مصر بلد فقير؟

نشر الدكتور عبد الخالق فاروق، الخبير الاقتصادي، كتابه في الرد على قائد الانقلاب العسكري عبد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *